أهم 10 أخطاء تؤدي إلى خسارة الصيدليات - Learn Pharmacy At Home
أهم 4 حاجات المفروض يتواجدوا في الـ CV بتاعك !!
يونيو 21, 2017
الطفل والدواء
قواعد صيدلانية عند التعامل مع الأطفال
أكتوبر 28, 2018

أهم 10 أخطاء تؤدي إلى خسارة الصيدليات

د / أحمد الجويلي

يرتكب كثيرٌ من الصيادلة وأصحاب الصيدليات عدد من الأخطاء التي قد تتسبب في خسارة الصيدلية وربّما إفلاسها وإغلاقها ، وسنوضح هنا أهمّ هذه الأخطاء في محاولة للإصلاح قدر الإمكان ، ورغبة في تجنبّها وتفادي

1- مسمار تافه قد ينقذ سفينة ولكنّه قد يسقط مملكة

 يقولون لو كان هناك مسمارً في حدوة فرس قائد جيش مملكة ، فإنّ المملكة كلها قد تنهار ، لو تسبب ذاك المسمار في سقوط الفرس ، وبالتالي مصرع قائد الجيش ، وهو ذات المسمار الذي ينقذ سفينة من الغرق لو تمّ وضعه في مكانه الصحيح.
هناك الكثير من العيوب الصغيرة جداً التي تستهين بها ، ولكنها تكلفك سمعتك في عين المريض ، وتؤدي إلى خسارة صيدليتك ،،، ومن هذه العيوب التافهة :
لمبة نيون محروقة في اليافطة ، تراب زيادة على أحد الرفوف ، بقعة قديمة في بالطو أحد الموظفين ، أو الفوضى وعدم الاهتمام بنظافة وترتيب الصيدلية ، فكل هذه العيوب التافهة تقدم دلالة واضحة على أنّ صاحب المكان لا يهتم به بالشكل الكافي ، وبالتالي يجعل المريض يذهب إلى صيدلية أهرى يأخذ دواءه منها.

لاحظ نظام صيدليات السلاسل – بصفة عامة ، ستجد أنّه من النادر تواجد أي من هذه العيوب التي ذكرناها أو ما شابهها ، حيث الاهتمام بالشكل الخارجي  للصيدلية أو لأي من العاملين بها – لا يقل عن الاهتمام .بتوفير الأدوية أو التأكد المستمر من صلاحيتها.

تجهيزات الصيدلية والمظهر الخارجي مهم جداً لنجاح أي Community Pharmacy وتجنب خسارة الصيدلية ، لكن من غير إسراف ولا مبالغة … تابع مقال (نصائح ذهبية قبل فتح صيدلية جديدة) وشاهد على موقعنا (حلقات برنامج سؤال وجواب “الحلقة الرابعة عشر” – إرشادات قبل فتح صيدلية جديدة

2- هل يمكن أن تضحّي بسمعة صيدليتك وتعرضها للخسارة في مقابل جنيه ؟

ممكن تستغرب من كلامي ولكن لو بقيت محايد أستطيع أقنعك …
“ضرب الحقن” بكل أنواعها ليس من أدوارنا كـ صيادلة في الـ Community Pharmacy على الإطلاق ، بل أنّه ممكن يعتبر ممارسة لمهنة الطب بدون ترخيص ، وتستطيع أن تتأكد من ذلك بالسؤال في مديرية الشئون الصحية ، أو أي حد من أصدقائك في التفتيش الصيدلي .
وبصراحة ، أنا لا أريد منك التوقف عن ذلك لمجرد أنك مجبر أو مضطر ، ولكن يهمني أن يكون ذلك عن اقتناع تام ،،، دعك من أنّ بها بعض  “المهانة” عندما يخرج المريض بعدك من المعمل ويضع جنيه أو أكثر في إيدك لمجرد أنّك أعطيته حقنة (سواء أحضرها من عندك أو من مكان آخر)
وأنا لن أدخل معك في جدل على أنّ هذه خدمة إنسانية لا يوجد أحد غيرك يمكن أن يقوم بها ، لأنّ هذه الحالة الإنسانية لا تكون إلا في ظروف قليلة ،،، ولكن أنا سأكلمك أنّ هناك نسبة غير قليلة قد يحصل منها أخطاء ومشاكل طبية جسيمة – وربما قاتلة – نتيجة ضرب الحقن داخل الصيدلية ، وعدم الاستعداد بشكل كافٍ لمواجهتها ، ومن هذه المشاكل :
من أول صدمة الحساسية التي ممكن تحصل بسبب أي حقنة (وليس فقط البنسللين أو التيتانوس أو الروسوفين) مروراً باحتمالية التبديل بين حقن العضل والوريد ، وكلكعة الحقنة أو حدوث خراج بسببها … شاهد على موقعنا ( برنامج سؤال وجواب “الحلقة العاشرة” – علاج تورم مكان الحقنة)
 أو حتى بقعة ملونة شبه دائمة كما يحصل في أغلب حقن الحديد (لو عضل) … تابع أنواع حقن الحديد في محاضرة الأنيميا (Anemia As OTC Cases In Community Pharmacy – محاضرة موسعة)
ومن أهم المشاكل الناجمة عن ضرب الحقن : بكاء المريض ، خاصة لو كان طفلاً ، أو شعوره بالألم ، أو الشكوى من أنّ يدك ثقيلة أو حدوث دوخة للمريض كـ عرض جانبي طبيعي لبعض الحقن ، أو حتى من مشاكل انتقال عدوى فيروس B أو C لسعادتك بعد خروج السن من جسم المريض ، ودخوله جسمك وأنت تقفل السرنجة ، فـــ كل هذه المشاكل أنت في غنى عنها !!!

ممكن تقول لي أنّ كل صيدليات الـ Community Pharmacy (تحديداً الريفية أو الشعبية) تقوم بضرب الحقن ، ولكن أيضاً سأقول لك تجنّب ضرب الحقن داخل الصيدلية ، وانظر إلى النظام المعمول في صيدليات السلاسل والصيدليات الكبرى ، حيث يتم الاعتذار للمريض فيها عن إعطائه الحقنة بمنتهى الذوق ، وما يلبث أن يغادر ليبحث عن صيدلية أخرى يأخذ فيها الحقنة ، ولكن ما يجب أن تشرحه للمريض – حتى لو كان وقحاً – أنّ عدم إعطاك الحقنة إياه في الصيدلية هو لمصلحته بالدرجة قبل أن يكون لمصلحتك ، فالمكان الطبيعي لإعطاء أي حقنة هي المستشفيات والمراكز الصحية والتي تكون مجهزة في حالة حدوث حساسية أو أي طارئ لدى المريض.

3- أنت إنسان قبل أن تكون صيدلانياً

التواجد بنفسك طول اليوم داخل الصيدلية أمر قاتل لك معنوياً قبل أن يكون عائلياً أو جسمانياً ، فالارتباط الوثيق بالصيدلية على المستوى الجسماني لن يزيد من مبيعاتها كما تظن ، ولكن على العكس فسوف يقلل من رغبتك في التطوير ويحد من إبداعك لأفكار تنموية أو تسويقية تخص الصيدلية وسوف تتحول من شخص “منتج” إلى شخص “مشغول” تمت برمجة عقله على التواجد لمدة 16 ساعة يومياً داخل الصيدلية ، وفي النهاية مكوثك الطويل سيؤدي إلى خسارة الصيدلية !!!

في الواقع : المفترض أن لا يزداد تواجدك كصاحب صيدلية ” Community Pharmacy” عن 4 ساعات يومياً مع افتراض أنّك مقسّم الشيفتات الأخرى على نائبين متميزين مثلاً ، كل واحد منهم 6 ساعات ، أمّا باقي اليوم فيجب أن يكون مع مغ أسرتك وأصحابك ونشاطاتك الاجتماعية ولتطوير نفسك ، والآن تستطيع أن تستغل التكنولوجية وكأنك موجود داخل الصيدلية عن طريق ربط الكاميرات بالموبايل واستخدام بعض البرامج المساعدة التي تمكّنك من متابعة الصيدلية أولاً بأول.

الفيديو التالي يشرح هذه النقطة بشكل تفصيلي :

4- عدم الاستثمار يساعد في خسارة الصيدلية

.من أهم الردود التي أسمعها عن النقطة السابقة : هي أنّ أرباح الصيدلية منخفضة ، وبالتالي فإنّ صاحب الصيدلية لا يستطيع تعيين 2 صيادلة يشيلو شفتات وبالتالي فهو مضطر للاستعانة بصيدلي واحد فقط ، وأحياناً لا يعتمد عليه وإنما على المساعد الذي يديرها بشكلٍ جيد – ظاهرياً –
لنفترض أن ّصيدلية تبيع في اليوم 2000 جنيه وبها صيدلي يأخذ راتب 1500 جنيه شهرياً ، ومساعد راتبه 1000 جنيه شهريا ، فهل من الأفضل – إدارياً – تعيين صيدلي يقبض 1500 أو 2000 جنيه حتى أرتاح باقي اليوم ؟
لا تقل “الصيدلية بتجيب قد كده ، فنصرف منهم قد كده” ولكن استثمر بها ، بمعنى أن تصرف عليها ، حتى تعطيك أكثر
شاهد على موقعنا : كيف تنهض بصيدليتك وتواجه المنافسة ؟

5- مساعد الصيدلي في مواجهة الملك ؟؟

يقولون أنّ أهم عامل من عوامل نجاح أي مشروع هو “العميل” لأنّه لو خرج من المكان برضا ودفع القيمة المادية المناسبة فإنّ المشروع سوف يكمّل ويستمر ، والعكس صحيح .. يعني باختصار العميل هو “الملك” !!
ولذلك فأهم شخص يتواجد داخل الصيدلية هو العميل ، وهو أهم حتى من صاحب الصيدلية نفسها !! .. ولذلك فمن الضروري الاهتمام به حتى لو هو مش عارف قيمة نفسه.

أيضاً انظر إلى نظام صيدليات السلاسل … فمن النادر أن تجد أحد غير الصيدلي يتعامل مع المريض ، ولو قام المساعد بذلك ، فإنّه أمر مستغرب ومستنكر ،،، ولكن على العكس في المناطق الشعبية أو الريفية ، ففي كثير من الأحيان المساعد هو الذي يدر الصيدلية حرفياً ، بل أنّ المريض أحياناً يثق في المساعد أكثر من الصيدلي وذلك لـ 3 أسباب :

1- سماح صاحب الصيدلية – حضرتك – بذلك

2- ذكاء وفهلوة وقدرة المساعد على التباسط مع العملاء والتعامل معهم بشكل ودود وغير متكبر

3- الصيدلي المسئول لا يقدم أي معلومة إضافية تجعل المريض يسأل عنه … تابع مقال (دور النصيحة الصيدلانية في الـ Community Pharmacy )

 مساعد الصيدلي على راسنا من فوق ، وقلّما تجد صيدلي ممكن تستنغني عن خدماته ، لكن بكل الأحوال فمن المستحيل أن يكون المساعد بقدرة وعلم وسعة اطلاع الصيدلي ، حتى لو كان خريجاً جديدأ ، وعندما يكون المتعامل مع المريض هو – صيدلاني – له القدرة على تقديم الـ Patient Counseling ويمتلك مهارات الـ OTC ، فإنّ ثقة المريض بالصيدلية تزداد ، ويصبح المريض يأتي للصيدلية بشكل خاص ليسأل عن الصيدلي نفسه ، وبالتالي فإنّ الصيدلية تكون صيدلية بالمعنى الحرفي ، وليست سوبرماركت ، وبالتالي فإنّ هذا يمنع خسارة الصيدلية … تابع مقال (الصيدلى الجديد ومساعده .. غرام و انتقام) وشاهد أيضاً برنامج سؤال وجواب – الصيدلي ومساعد الصيدلي في community pharmacyأ

6- مشروع الصيدلية عبارة عن ماراثون لن تحصل منه على ربح سريع

طبيعة العدّاء الذي يجري سباق الـ 100 متر تختلف عن العدّاء الذي يجري ماراثون 42 كم !! فــ الأول عضلاته تخزن الطاقة لفترة قصيرة جداً حتى يبذلها بسرعة ، وبالتالي فبعد السباق لا يستطيع أن يتحرك ولو خطوة واحدة ، أمّا عدّاء الماراثون فنفسه طويييييييييل ، وممكن أن يبدأ على مهله ولكن بصبره يستط يتغلب على كل من بدأ معه السباق في نفس التوقيت !! 

الصيدلية عبارة عن ماراثون طويل الأجل .. مشروع العمر .. وليس مشروع قصير الأجل نتعامل معه بمبدأ “اخطف و اجري”
ولو متخيل أنك من أول سنة ممكن الصيدلية تجيب لك – بالحلال – ما يجعلك تفتح صيدلية أخرى فهو أمر أقرب للخيال !!
لو أنت غير مستعد للماراثون أو منتظر ربح سريع من الصيدلية ، أرجوك فكر في مشروع آخر، ودعك من مشروع الصيدلية.

7- لما يكون ضهرك مش للحيطة 

.هل تعرف المثل الشعبي لما يقولوا على حد إنه خلاص “ضهره بقى للحيطة” ؟؟ يعني ملتصق بالجدار ولا يوجد مكان يمكن الذهاب إليه.

أحيانا يكون هذا مطلوباً عندما تكون صاحب صيدلية Community Pharmacy ، بمعنى أصح أن تكون الصيدلية هي مشروعك الرئيسي .. و أغلب اهتمامك كـ رجل أعمال يكون منصبّ عليها.
يوجد الكثير من أصحاب الصيدليات بعد فترة من الزمن يصبحون يستثمرون في مشاريع أخرى غير الصيدلية ، وهذا – في حد ذاته – ليس عيباً – وإنّما العيب أن تكون تلك المشاريع الأخرى على حساب الصيدلية التي من المفترض هي المشروع الرئيسي ..
أما اللي ضهره للحيطة , فبيكون متأكد إن الصيدلية هي مصدر رزقه الرئيسي , فبيوصل بتفكيره فيها لدرجة أقرب للهوَس بيها في أغلب وقته !! .. بيفكر فيها – بشكل إيجابي – و هو بياكل , و هو في العربية , و قبل ما ينام .. إلخ !! .. بدون توتر زائد أو قلق مبالغ فيه .. و لكن الشاهد إن عقله دايما مشغول بيها و بيدوّر على أفكار لتطويرها .. و ده من الصعب يحصل لو عندك 10 مشاريع , بياخدوا مجهود بدني و عقلي منك زي الصيدلية .. أكيد الصيدلية حتتظلم معاك !! ..
.

.

.

8- أن تجعل البيض كله في الصيدلية .

ممكن تفتكر من النقطة اللي فاتت إني ضد تواجد مصدر دخل إضافي ليك غير الصيدلية !!! .. و لكن ده غير صحيح على الإطلاق !! .. و لكن الصحيح – من وجهة نظرنا – إنك تخلي ليك مصدر دخل إضافي , و لكن من الأفضل إنه يكون “دخل تلقائي” مش “نشط” .. و الفرق بينهم يسهل توضيحه .. الدخل التلقائي هو اللي مش بتنشغل بالتفكير فيه عمال على بطال , كل يوم , و كل ساعة .. زي مثلا لما تشتري شقة , و تؤجرها , بحيث إنها تجيب لك فلوس ثابتة كل شهر .. , أو إنك تعمل كورس أو أكتر , و تحطّهم على موقع يوديمي مثلا , و يسوّق نفسه بنفسه , و يجيب لك دولارات في حسابك كل فترة .. و مفيش مانع إن يكون لك 10 أو 15 مشروع من النوع ده , طالما مش حيشغلوك , بل على العكس , حيخلوك تفكّر في الصيدلية بشكل أروق و أقل في الضغط , بما إنها مش حتبقى مصدر دخلك الوحيد !! .. المثل بيقول “لا تضع البيض كله في سلة واحدة” .. و كذلك بلاش تخلي كل مشاريعك جوه الصيدلية , عشان لو حصل لها حاجة – لا قدر الله – ما تلبسش اسود !!! ..

و من ضمن هدايا المقال , حنقدم لك 6 طرق عشان تزوّد بيهم دخلك إضافيا !! ..
.

.

.

9- عدم الاهتمام بقبيلتك 

كل مريض يدخل لك الصيدلية – تحديداً لو دخلها أكثر من مرة – يعتبر فرداً من قبيلتك ، لذلك من المفروض أن يكون له من طرفك اهتمام خاص ، فعلى على الأقل أن تكون حافظ اسمه ، أو أن يكون بينك وبينه تواصل على الفيسبوك ، لأنّه عن طريق الصفحة تستطيع التواصل مع كل المرضى الذين يدخلون إلى الصيدلية وبسهولة تامّة ، وتستغلها للتسويق لمنتج معين
وهذه النقطة من أهم النقاط التي تميز الصيدليات الخاصة عن صيدليات السلاسل …. شاهد فيديو طرق وأساليب لزيادة مبيعات صيدليتك
فـ الشيء الجميل – كصيدلية خاصة – هي أنّ عليها اسمك ، والناس رابطة الصيدلية بك وليس بكيان استثماري .

 تابع مقال : كـ Community Pharmacist … كيف تزيد دخلك عبر الإنترنت ؟ و إزاى تخلّى الفيسبوك سبب فى مضاعفة إنتاجيتك كصيدلى ؟؟

10- انت تمشي و أجيب مكانك 10

. من أسوأ العيوب في أغلب صيدليات الـ Community Pharmacy هو جفاف العلاقة – أو سوءها – بين الصاحب والمدير !!
فصاحب الصيدلية متوقع أنّ المدير (أو الصيدلي بصفة عامة) جاي لفترة قصيرة – مهما طالت – وما يلبث أن يغادر ليأتي غيره , على عكس المساعد الذي يرقد في كل صيدلية لسنين وسنين طالما لم يصدر منه أي مشاكل ، ويترتب على ذلك أنّ صاحب الصيدلية مستحيل يفكر بالاستثمار في تنمية مهارات الصيدلي أو تحديث معلوماته على أساس أنّ مصيرالمدير سيكون لصيدلية أخرى , أو للصيدلي شخصيا لما يفتح صيدليته الخاصة !! .. و ده بيخلي معدل استبدال العمالة عالي للأسف , و معدل شغل الصيدلية , بيتأثر سلبيا مع كل خروج لصيدلي من الصيدلية , و دخول آخر فيها , لحد ما يتعود عليها و يعرف خباياها , و يتعرف على عملائها الدائمين !! ..

.

.
. ..
التعليقات
المشاركةعلى مواقع التواصل الاجتماعى